بن دغر يعقد لقاءا موسعا بقيادة السلطة المحلية ومدراس العموم والشخصيات الاجتماعية بمحافظة حضرموت
2017-09-13 الساعة 19:30 (متابعات)

 

عقد رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر، الاربعاء، بمدينة المكلا لقاءا موسعا بقيادة السلطة المحلية ومدراء العموم والشخصيات الاجتماعية والثقافية ومنظمات المجتمع المدني وبحضور محافظ محافظة حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء فرج بن سالمين البحسني ومحافظ محافظة شبوة علي بن راشد الحارثي وعدد من القيادات العسكرية والأمنية.

 

وفي بداية اللقاء نقل رئيس الوزراء تحيات فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية إلى قيادة السلطة المحلية والقيادات العسكرية والأمنية والوجهاء والمواطنين.

 

وقال رئيس الوزراء أن الرئيس يولي محافظة حضرموت اهتماماً كبيراً كبقية المحافظات الأخرى مشيراً إلى أن المرحلة التي تولى فيها فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية كانت مرحلة بالغة الصعوبة والتعقيد حيث تعرضت البلاد لهدم كامل ودمار ممنهح إلا أنه بفضل حنكته وسياسته وبتعاون المخلصين والأوفياء من أبناء هذا الوطن استطاع تجاوزها وعمل على إعادة بناء مؤسسات الدولة وهيبتها.

 

وأضاف بن دغر "نحن معكم اليوم في حضرموت ولم يتبق من الاحتفال بالذكرى الخامسة والخمسين لثورة السادس والعشرين من سبتمبر إلا أيام، وسبتمبر هو جوهر الخلاف مع الإمامين، فالصراع صراع بين الجمهورية والإمامة وهما معادلتان كبيرتان، وليس هناك من نظام غير نظام الجمهورية وهو المعادل الفكري والسياسي للإمامة، ولننتصر لسبتمبر ".

 

وأوضح أن الصراع في اليمن صراع تأثيره على الإقليم والمنطقة برمتها، ولذلك أدرك الأشقاء هذا الخطر المحدق واستشعروه فهبوا لنجدة اليمن دفاعا عن الأمن القومي العربي، مؤكداً أن المعركة اليوم مع الإنقلابيين معركة مصيرية للدفاع عن اليمن وعن الأمن القومي الخليجي والعربي ككل، مشيدا بجهود التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ومشاركة فاعلة من الإمارات العربية المتحدة.

 

وقال رئيس الوزراء نتواجد اليوم في حضرموت لتنفيذ توجيهات فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية في استكمال المشاريع الخاصة بحضرموت.

وأضاف نحن سنقف إلى جانب حضرموت وسنضع حجر الأساس لعدد من المشاريع الهامة للمحافظة وسنعمل على تنفيذها، بالإضافة إلى الإهتمام بمحافظة شبوة وتنفيذ عدد من المشاريع فيها في الفترة القادمة.

 

بدوره رحب محافظ محافظة حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء فرج بن سالمين البحسني بدولة رئيس الوزراء والوفد المرافق له، مشيدا بالجهود التي تقدمها الحكومة لمحافظة حضرموت واهتمامها بالمشاريع الخدمية وإعادة تأهيل المؤسسات الحكومية التي تضررت بفعل سيطرة القاعدة.

 

و رحب محافظ محافظة شبوة علي بن راشد الحارثي بدولة رئيس الوزراء والوفد المرافق له مؤكدا أن محافظة شبوة تنتظر اليوم الكثير من الحكومة خصوصا وأنها على ثغرة من ثغور الدفاع عن الوطن في مواجهة الانقلابيين. وقال أن محافظة شبوة جزءً لا يتجزأ من إقليم حضرموت وأن الدولة الاتحادية بأقاليمها الستة هي المخرج السياسي للأوضاع التي نعيشها اليوم .

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص