رئيس الوزراء يطلع على اوضاع محافظتي سقطرى والمهرة جراء تداعيات إعصار "ماكونو"
2018-05-27 الساعة 02:20 (وكالات)

أجرى رئيس الورزاء الدكتور أحمد عبيد بن دغر، مساء اليوم، اتصالين هاتفيين بمحافظي المهرة، راجح سعيد باكريت، وسقطرى رمزي محروس، وذلك للاطلاع منهما على أوضاع المحافظتين جراء تداعيات إعصار "ماكونو" الذي ضرب المحافظتين على مدى اليوميين الماضيين، وخلّف العديد من الأضرار في الأرواح والممتلكات ومحاصرة السكان.

 

وشدّد رئيس الوزراء على مضاعفة الجهود وتسخير الامكانيات وتقديم كافة أوجه الدعم والتسهيلات لإجلاء العالقين وإخلاء المنازل المتضررة والمعرضة للانهيار واستقبال البحارة الهنود وتقديم الرعاية الانسانية اللازمة لهم.

 

وبحسب وكالة الأنباء اليمنية "سبأ"، وجه رئيس الوزراء السلطة المحلية في المحافظتين بسرعة العمل على تنفيذ توجيهات فخامة رئيس الجمهورية الرئيس عبدربه منصور هادي بإصلاح الأضرار التي لحقت بالخدمات العامة والمرافق الخدمية والطرق والمباني وغيرها والرفع بالأضرار في أسرع وقت ممكن وتعويض المتضررين.

 

وأشاد الدكتور بن دغر بجهود المحافظين ومن خلفهم الأشقاء الذين يلبون داعي الأخوة في كل مرة وفِي مقدمتهم المملكة العربية السعودية وملكها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمير محمد بن سلمان ولدولة الإمارات العربية المتحدة ودولة الكويت على وقوفهم ومساندتهم لأبناء شعبنا جراء تداعيات هذه الكارثة الطبيعية.

 

وأكد بن دغر أن الدولة ستبذل قصارى جهودها للتخفيف من معاناة المواطنين في المحافظات المنكوبة جراء إعصار ماكونو بالتعاون مع الأشقاء والأصدقاء والمنظمات الدولية ذات الصلة. موجهاً قيادة السلطة المحلية والوكلاء في محافظتي المهرة وأرخبيل سقطرى بتفقد المناطق المتضررة وتقديم كافة أوجه العون اللازم للأهالي وتفقد أحوالهم والبحث عن المفقودين.

 

كما أكد على تنفيذ توجيهات فخامة رئيس الجمهورية الذي يتابع بشكل مستمر تداعيات الإعصار في المحافظتين ووجه الحكومة بالعمل بوتيرة عالية

على مواجهة تداعياته وتعويض المتضررين في أقرب وقت..مشدداً على توفير العناية الإنسانية اللازمة للبحارة الهنود الذين جنحت سفنهم جراء الإعصار وتقديم كافة المساعدة اللازمة لهم وتأمين المسكن والغذاء وسرعة رفع كشوف بأسمائهم ومعاملتهم معاملة إنسانية لائقة.

 

كما أكد رئيس الوزراء، أن الموقف الأخوي للاشقاء في التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودول التحالف العربي يجسد نموذجاً أخوياً لوحدة الصف والمصير المشترك امتثالا لقول رسولنا الكريم " مثل المؤمنين في توادِهم وتراحمهم وتعاطُفهم مثل الجسد، إِذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهرِ والحمِى.

 

إلى ذلك، وجّه رئيس الوزراء كل من وزيري الثروة السمكية فهد كفائن الذي يتواجد في محافظة سقطرى، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء محمد باكده، المتواجد في محافظة المهرة، بالوقوف على تداعيات الإعصار في محافظتي سقطرى والمهرة والمتابعة مع السلطة المحلية أولاً بأول واتخاذ ماهو مناسب في ذلك والرفع لمجلس الوزراء بكافة الاحتياجات الآنية.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص