مرصد حقوقي يسرد الانتهاكات التي طالت الصحفيين في اليمن خلال العام 2019
2020-01-01 الساعة 19:20 (متابعات)

أعلن مرصد الحريات الإعلامية في اليمن، اليوم الأربعاء، عن تسجيل 143 انتهاك ضد الحريات الإعلامية في اليمن خلال العام 2019، منها حالتي قتل تعرض لها اعلاميين.

 

وأوضح المرصد أنه رصد 9 حالات إصابة، و6 حالة اختطاف، و15 حالة اعتقال، و30 حالة اعتداء، و20 حالة تهديد، وحاله واحدة إيقاف عن العمل، و11 انتهاك ضد مؤسسات إعلامية، و49 حالة أخرى توزعت على عدد من الحالات منها إحالة صحفيين للنيابة وتعميم بعدم التوثيق والتصرف بممتلكات 25صحفي ووسيلة إعلامية تمهيدا لمصادرتها.

 

وقال: ان "الصحفيين في اليمن يعملون في بيئة معادية بسبب تزايد الممارسات القمعية الممنهجة ضد الصحفيين من قبل أطراف الصراع والتي اعتبرت الاعلام أكبر اعدائها، خلال العام الماضي 2019.

 

وأكد المرصد أن مليشيا الحوثي تصدرت قائمة مرتكبي الانتهاكات ضد الصحفيين في اليمن بواقع75 انتهاك من اجمالي الحالات المسجلة خلال العام الماضي، و37 حالة انتهاك مارستها اطراف تابعة للحكومة اليمنية، و16 انتهاك قام بها مجهولين.

 

ووثق 7 حالات انتهاك مارستها مليشيا تابعة لمسلحي المجلس الانتقالي الجنوبي، و1 حالة انتهاك واحدة قامت بها قوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، و7 حالات سجلت ضد اطراف أخرى.

 

وأشار المرصد في تقريره السنوي أن 11مؤسسة إعلامية خلال العام الماضي 2019 تعرضت لانتهاكات مختلفة تنوعت بين 4 حالات نهب ممتلكات وسائل إعلامية، وحالة اقتحام لوكالة الانباء اليمنية سبأ بمحافظة عدن، و4 حالات اعتداء على مؤسسات إعلامية وهي مبنى الإذاعة والتلفزيون وصحيفة 14 أكتوبر وصحيفة.

 

ورصد التقرير خلال العام الماضي72 حالة انتهاك بمدينة صنعاء، و31 حالة انتهاك بمدينة تعز، و16 حالة انتهاك بمدينة عدن، ثم مدينة حضرموت بـ7 حالات، والضالع بـ6 حالات انتهاكا، ومحافظة الجوف بـ4 حالات، ثم محافظات حجة وشبوة والمهرة بـ2 حالات انتهاك لكلا منها على حده، ومحافظة ابين بحاله واحدة

 

وما يزال 18 صحفي يقبعون في سجون الحوثي وتنظيم القاعدة، حيث ترفض مليشيا الحوثي الافراج عن16 صحفي من سجونها مر على البعض منهما كثر من أربعة أعوام.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص