مسؤول أمريكي أسبق يدعو إلى قصف إيران
2020-01-01 الساعة 17:01 (متابعات)

دعا رئيس مجلس النواب الأميركي الأسبق الجمهوري نيوت جينغريش إلى ضرب طهران ردا على محاولة ميليشياتها اقتحام السفارة الأميركية في بغداد، واصفا النظام الإيراني بأنه لا يبالي بميليشياته التي قتلت في الضربة الأميركية على قواعد حزب الله.

 

وقال في تغريدة على تويتر الأربعاء "يجب أن ترد الولايات المتحدة على إيران في إيران. لا تهتم الديكتاتورية الإيرانية بعدد حلفائها الذين ضربناهم في العراق. علينا أن نلاحق قلب العدو ونجعلهم يدفعون بشكل حاسم".

 

إلى ذلك، أضاف "تختبرنا الديكتاتورية الإيرانية مراراً وتكراراً. لن تتوقف إلا إذا رفعنا مستوى الألم الذي يصيب نظامهم بالخطر. يجب أن تتم محاصرة أموال الحرس الثوري إلى أن تتخلى إيران عن عدوانها".

 

يذكر أن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، كان اتهم أبو مهدي المهندس وقيس الخزعلي وهادي العامري والفياض بقيادة الهجوم على السفارة الأميركية ووصفهم بالإرهابيين، وقام بنشر صورهم على حسابه في تويتر أثناء قيادتهم عملية الاعتداء على السفارة الأميركية في بغداد.

 

وقال في تويتر "لقد تم تنظيم الهجوم اليوم من قبل الإرهابيين.. أبو مهدي المهندس وقيس الخزعلي، وحرض عليه وكلاء إيران وهم هادي العامري وفالح الفياض. جميع صورهم وهم خارج سفارتنا".

 

وفي لقاء مع "فوكس نيوز" اتهم بومبيو ميليشيات إيران بالمسؤولية الكاملة عن الهجوم، قائلاً "هناك إرهابيون شاركوا في الهجوم وهم على قوائم الإرهاب الأميركية".

 

كما دعا إلى التفريق بين المتظاهرين العراقيين الحقيقيين في ميدان التحرير وبين الميليشيات التي حاولت اقتحام السفارة الأميركية في بغداد.

 

إلى ذلك، نفى أي نية لإخراج القوات الأميركية من العراق أو إخلاء السفارة في بغداد، بل توقع "تعزيز تلك القوات كما الأصول الأميركية في المنطقة لمواجهة سلوك إيران الخبيث".

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص