حملة حوثية لملاحقة الشباب في صنعاء بحجة الحلاقة الداخلية
2020-01-14 الساعة 20:20

أقدمت مليشيات الانقلاب الحوثية بالاعتداء على عددا من الشباب في الطرقات والقيام بحلق شعر رؤوسهم، في العاصمة صنعاء، الخاضعة تحت سيطرتها.

وقالت مصادر محلية ان مليشيات الحوثي شنت خلال اليومين الماضيين، حملة واسعة النطاق بمناطق متفرقة من العاصمة صنعاء واقدمت على الاعتداء على الأطفال والشباب والقيام بقص أجزاء من شعورهم وتشويه قصات الشعر وإطلاق الألفاظ النابية عليهم.

وتداول ناشطون يمنيون على مواقع التواصل الاجتماعي بعض الصور والمقاطع التي توثق لحظة قيام عناصر الميليشيات الحوثية وهوم يقومون بحلق رؤوس الأطفال والشباب ويقولون لهم مكانكم الصحيح في الجبهات معتبرين أن قصات شعورهم غير أخلاقية حسب وصفهم.

ويرى مراقبون أن المليشيا الحوثية، لا يهمها أخلاقيات المجتمع بقدر ما تسعى إلى جر الشباب إلى جبهات القتال، من خلال محاولة إدانتهم بأي جرم وتخييرهم بين السجن أو القتال في صفوفهم.
 
وكانت المليشيا الانقلابية قد عممت في وقت سابق على الحلاقين بمنع أشكال معينة من الحلاقة في تضييق جديد على الشباب ومحاولة لابتزاز فئة الحلاقين.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص