أوامر حوثية لاستقطاب المهمشين السود الزج بهم إلى جبهات القتال
2020-06-29 الساعة 20:20 (متابعات)



عادت الميليشيات الحوثية، لاستغلال فئة المهمشين، من ذوي الأصول الأفريقية في العاصمة صنعاء، وبقية المناطق الخاضعة لسيطرتها بهدف تجنيدهم والزج بهم في  الجبهات.

 

وأمر زعيم الجماعة عبد الملك الحوثي في خطاب له قبل أيام، بإطلاق برنامج طويل الأمد لاستقطاب "المهمشين السود" عقائديا وفكريا.


ونقلت صحيفة" الشرق الاوسط" عن مصادر مطلعة بصنعاء تأكيدها، استمرار جماعة الحوثي ومنذ أيام في كل من صنعاء العاصمة ومدن إب وذمار والحديدة وعمران وحجة والمحويت وغيرها، تنظيم، عددا من الاجتماعات مستهدفين أبناء الفئة المهمشة التي يطلقون عليهم تسمية "أحفاد بلال"، في إشارة إلى الصحابي بلال بن رباح الأفريقي الأصل.

 

وأكدت المصادر، مواصلة لجان الحوثي إلى جانب عقد اللقاءات تنفيذ نزول ميداني وعمليات حصر واسعة بمناطق سكن وتجمعات المهمشين في صنعاء والمحافظات الواقعة تحت السيطرة الحوثية، بهدف معرفة العدد الحقيقي لفئة الشبان لاستقطابهم في تشكيل كتائب حوثية جديدة تحت ذات المسمى والذريعة الحوثية.

 

وتحدثت عن أن الاجتماعات التي لا يزال يعتقد البعض منها حاليًا في صنعاء ومدن أخرى لم تلق أي استجابة أو تجاوب من قبل أبناء هذه الشريحة، إلا بشكل محدود.

 

وكانت إحصائية محلية سابقة، اكدت أن الجماعة استقطبت في صنعاء خلال السنوات الماضية أكثر من 800 مجند من تجمعات المهمشين في منطقة سعوان، والخرائب في منطقة مذبح، وتجمعي الربوعي والرماح في الحصبة، ومعظمهم من المراهقين والأطفال.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص