دراسة: مضخة ميكانيكية يمكن أن تساعد على التغلب في قصور القلب
2017-04-21 الساعة 22:42 (متابعات)

 

أظهرت دراسة حديثة نشرتها دورية "الكلية الأمريكية لأمراض القلب"، أن استخدام مضخة ميكانيكية تعزز من دوران الدم في الجسم يمكن أن تساعد المرضى في التغلب على قصور القلب ، وذلك على نحو قد يفضي إلى الشفاء التام.

 

وأثبتت نتائج الدراسة التي شملت مجموعة من المرضى أن ثلثي المشاركين الذي استخدموا تلك الأجهزة التي تعمل بالبطارية ظهرت عليهم علامات الشفاء التام من مرض القلب.

 

وتعمل المضخة التي يطلق عليها جهاز مساعدة البطين الأيسر على مساعدة غرفة ضخ الدم الرئيسية في عضلة القلب على دفع الدم في كافة أنحاء الجسم.

 

وتحدث رئيس فريق الدراسة ديوردي جاكوفليفيتش، من معهد الطب الخلوي التابع لجامعة نيوكاسل: "نعتبر هذه الأجهزة جسرا واصلا قبل عملية زراعة القلب، فهي تساعد في بقاء المريض على قيد الحياة حتى يتوافر قلب يمكن زراعته".

 

وأكد أنه "للمرة الأولى نظهر أن القلب يستعيد كامل وظائفه في بعض المرضى، إلى درجة تجعلهم أشبه بأصحاء لم يعانوا مطلقا من مرض القلب. كما تعد هذه الأجهزة جسراً واصلاً إلى الشفاء التام لبعض المرضى".

 

ويُزرع الجهاز عادة في المرضى الذين وصلوا إلى مرحلة متأخرة من قصور القلب، وهي مرحلة حرجة للغاية يكون القلب فيها أضعف من أن يضخ الدم بكفاءة داخل الجسم.

.

ويأمل فريق الباحثين المشارك في الدراسة من جامعات نيوكاسل، وكامبريدج، وليدز، ولندن، ولويزفيل في التوصل إلى نتائج شفاء مبكرة تساعد في تحديد المرضى الأكثر استفادة من وجود المضخة.

 

وقال ستيفان شيولير، باحث مشارك في الدراسة واستشاري في جراحة القلب: "يسهم الجهاز في معظم الحالات في معالجة أعراض قصور القلب بطريقة تجعل المرضى أقل شعورا بصعوبة التنفس والتعب".

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص