الحكومة.. ملتزمون بدعم جهود إحلال السلام في اليمن
2020-09-18 الساعة 16:20 (وكالات)



ناقش وزير الإعلام معمر الارياني، مع الأمين المساعد للشؤون السياسية والمفاوضات بمجلس التعاون لدول الخليج العربية سعادة الدكتور عبد العزيز العويشق، آخر التطورات على الساحة اليمنية، والجهود التي يبذلها مجلس التعاون لدعم الحكومة الشرعية في المجالات السياسية والاقتصادية والتنموية والإغاثية والانسانية.


وتطرق وزير الإعلام إلى الجهود التي تبذلها الحكومة لاستعادة الدولة وإسقاط الانقلاب وتطبيع الأوضاع في المناطق المحررة وتقديم الخدمات للمواطنين، موضحًا ان اليمن بقيادة، يخوض معركة مصيرية في مواجهة المشروع التوسعي الايراني وذراعها الحوثية ومحاولاتها تحويل اليمن إلى قاعدة ايرانية ومسخ الهوية اليمنية العروبية الاصيلة.


واشار وزير الاعلام الى ضرورة المضي في انجاز تنفيذ بنود اتفاق الرياض وتوجيه كافة الجهود الوطنية في معركة التصدي للمشروع الايراني واداته الحوثية واستعادة الدولة وتثبيت الأمن والاستقرار.

واكد الوزير الارياني، ان الحكومة الشرعية بتوجيهات من القيادة السياسية ممثلة بفخامة الرئيس عبدربه منصور هادي ملتزمة بدعم جهود إحلال السلام في اليمن والمرتكز على المرجعيات الثلاث.


واضاف ان مليشيا الحوثي تعمل على تقويض جهود احلال السلام وانهاء معاناة الشعب اليمني وتقوم باطلاق الصواريخ البالستية والطائرات المسيرة ايرانية الصنع على الاعيان المدنية في مدينة مارب وكذلك على المملكة العربية السعودية غير ابهة بحياة المدنيين الامر الذي يستوجب من المجتمع الدولي دعم الحكومة الشرعية والتحالف لاستعادة الدولة وانقاذ الشعب اليمني وتثبيت الامن والاستقرار في كافة ربوع الوطن

ونوه وزير الإعلام إلى الظروف الصعبة التي يعيشها ملايين المواطنين في مناطق سيطرة المليشيا الحوثية من قمع وتنكيل، وتزايد وتيرة الجرائم والانتهاكات التي ترتكبها عناصر المليشيا وعمليات التجنيد الإجباري للأطفال وأبناء القبائل والمهاجرين غير الشرعيين واللاجئين الأفارقة لتغطية خسائرها البشرية في جبهات القتال.

وأعرب وزير الإعلام عن تقديره الحكومة للجهود التي تبذلها الأمانة العامة بمجلس التعاون لدول الخليج العربية وحرص المجلس على المساهمة في تخفيف المعاناة على الشعب اليمني، وينهي الظروف الصعبة التي يواجهها، والتي فرضها تمرد وانقلاب المليشيا الحوثية على الشرعية، ودعم جهود استعادة الدولة وبما يحفظ لليمن وحدته وأمنه وسيادته على كامل ترابه الوطتي
                  
بدوره، أكد الأمين المساعد للشؤون السياسية والمفاوضات على الموقف الثابت لمجلس التعاون الخليجي في دعم الحل السياسي المستند على المرجعيات الثلاث.

كما أكد الأمين المساعد للشؤون السياسية والمفاوضات خلال الاجتماع على الشراكة الوثيقة القائمة بين مجلس التعاون واليمن، وأهمية تفعيل الأطر التي تم الاتفاق عليها في إطار تلك الشراكة في كافة المجالات.
 
وعبر الأمين المساعد عن تقديره للجهود التي تقوم بها الحكومة الشرعية لتعزيز الاستقرار والتعافي والتنمية في المحافظات المحررة، وما حققته من إنجازات ملموسة في هذا المجال.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص