قتلى وجرحى حوثيين بينهم عناصر من الحرس الثوري الإيراني بنيران الجيش وغارات التحالف شرق الحزم
2020-11-22 الساعة 00:20 (متابعات )
أعلن الجيش الوطني، أمس السبت، استهداف اجتماعاً لقيادات تابعة لمليشيات الحوثي الانقلابية بينهم عناصر من الحرس الثوري الإيراني، جنوب شرق مدينة الحزم بمحافظة الجوف.

وقال مصدر عسكري للمركز الإعلامي للقوات المسلحة، إن مدفعية الجيش الوطني استهدفت اجتماعاً لقيادات حوثية جنوبي شرق الحزم.

وأضاف المصدر أن عدد من قيادات مليشيا الحوثي سقطت بين قتيل وجريح، فيما شوهدت عربات المليشيا وهي تنقل عدد من الجرحى وسط حراسة مشددة.

وفي السياق، شهدت جبهة الأقشع، معارك استمرت لأكثر من 4 ساعات تمكن خلالها أبطال جيشنا الوطني من دحر مليشيا الحوثي الانقلابية وتكبيدها خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.

وبالتزامن، استهدف طيران تحالف دعم الشرعية بعدّة غارات تجمعات وتعزيزات للمليشيات الحوثية في مواقع متفرقة بالجبهة ذاتها، وأسفرت الغارات عن خسائر بشرية ومادية كبيرة في صفوف المليشيات.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص