قصف جوي يستهدف مواقع تابعة للحشد الشعبي قرب الحدود العراقية السورية
2021-06-28 الساعة 18:02

أفاد مصدر أمني بمحافظة الأنبار غربي العراق، بأن طائرات مجهولة قصفت مواقع تابعة لقوات الحشد الشعبي بالقرب من الحدود العراقية - السورية، مبينا أن أحد الموقعين المستهدفين داخل الحدود السورية والأخر داخل الأراضي العراقية.
وقال المصدر وهو ضابط برتبة مقدم في الجيش العراقي، لوكالة أنباء (شينخوا) اليوم (الإثنين) إن طائرات مجهولة قصفت في وقت مبكر من صباح اليوم، موقعا تابعا لكتائب سيد الشهداء المنضوية في الحشد الشعبي بمنطقة البوكمال السورية وعلى بعد واحد كليو متر من الحدود العراقية، مبينا أن التقارير الأولية تشير إلى مقتل اربعة من أفراد هذه القوات.
وأضاف أن طيران حربي غير معروف قصف موقعا لكتائب حزب الله العراقي في منطقة المشاريع جنوب مدينة القائم على الحدود العراقية السورية والتي تبعد نحو (360 كم) غرب مدينة الرمادي، مركز محافظة الأنبار، مبينا أن القصف أدى إلى وقوع خسائر مادية كبيرة دون معرفة الخسائر البشرية، حيث تسيطر كتائب حزب الله على المنطقة وتمنع دخول القوات الأمنية اليها.
وأعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) أنها قصفت أهدافا تابعة لميليشيات عراقية في مواقع قرب الحدود العراقية - السورية.
وقالت وزارة الدفاع الأمريكية في بيان تناقلته وسائل الإعلام المحلية أخيرا إن "الضربات الأمريكية استهدفت منشآت عملياتية وتخزين أسلحة في موقعين بسوريا وموقع واحد في العراق وكلاهما يقعان بالقرب من الحدود بين البلدين".
وأضافت أنه "تم اختيار الأهداف لأن هذه المنشآت اُستخدمت من قبل ميليشيات مدعومة من إيران شاركت في شن هجمات بطائرات مسيرة على أفراد ومنشآت أمريكية في العراق"، على حد قولها.
وتتعرض قواعد القوات العراقية التي تتواجد فيها قوات أمريكية ومطار بغداد الدولي والمنطقة الخضراء التي تتواجد فيها مباني الحكومة والبرلمان العراقي وسفارات عدد من الدول العربية والأجنبية ومن بينها السفارة الأمريكية، إلى عمليات قصف بالصواريخ وقذائف الهاون بين الحين والأخر، فيما تتهم الولايات المتحدة فصائل عراقية مسلحة مقربة من إيران بالوقوف وراء هذه الهجمات.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص